أفضل قناة تسويق اجتماعي وكيفية تحديدها

Home / Uncategorized / أفضل قناة تسويق اجتماعي وكيفية تحديدها

ما هي أهمية قناة التسويق المناسبة؟

عند التفكير في وضع خطة تسويق لمشروعك الصغير أو حتى علامتك التجارية العملاقة. سيتبادر إلى ذهنك كيف تصل إلى عملائك وعبر أي قناة. محير جداً هذا السؤال والمهم أنه أمر أساسي عند وضع الاستراتيجيات وحتى للتخطيط بشكل تكتيكي لحملة موسمية أو فكرة بسيطة. فالتسويق عبارة عن رسالتك وقناة للإرسال ومستقبل. فبدون قناة لا فائدة من الرسالة.

وضعنا منهجية بسيطة لتحديد القناة الأنسب لتحقيق أهدافك التسويقية. لكن، ماهو السبب الذي جعلنا نبحث عن حل لهذا التحدي؟ يزداد اليوم التحدي بحضور مزيد من القنوات الجديدة بين حين و آخر مابين فيسبوك و تك توك قنوات كثيرة تظهر وتختفي فأين يجب أن تكون و أين يجب أن تذهب لاحقاً.

كيف تختار أفضل قناة تسويق إجتماعي؟

عندما تضع خطتك وتود اختيار قناة مناسبة لتكون هي الوسيلة لنقل رسالتك إلى الجمهور ( عميلك المحتمل)، تحتاج أن تعرف تماما ماهي أفضل قناة يمكن استخدامها لهذا الغرض. لأنك بمجرد أن تبدأ التفكير بهذا الأمر سيتبادر إلى ذهنك ربما ، ماذا يفعل المنافسين وماذا يقترحه الشعراء والمستشارين وفي نهاية الأمر ستكون وحدك المسؤول عن النتائج ، إما ستحتفل بها أو تندب حظك على وقتك وميزانيتك. للأمانة أحيانا يخطر ببالي أن استخدم قناة معينة لأني أرى الكثير والكثير من حولي يتكلمون عنها ويتفاعلون فيها بشكل يومي بل وحتى في معظم أوقاتهم وبناء عليه أود أن استخدمها للتسويق لفكرة أو منتج ما. ولكن الطريقة العلمية التي نتكلم عنها طريقة لاتحتمل الخطأ لأنها بكل بساطة طريقة علمية أشبه ماتكون بعملية حسابية فنتائجها متوقعه وواضحة . لا أود أن يكون الموضوع مصدر رعب لك ولكن يستحق فعلياً أن يأخذ حقه من الدراسة والتفكير.

هناك محاور مهمة بناء عليها يمكنك تحديد القناة المناسبة ، ستكون هذه المحاور نقطة للبداية لتحديد قناة مناسبة لتحقيق هدفك التسويقي. يجب أن تضع بالإعتبار أن لديك قنوات أخرى تعمل مسبقاً. تخيل نفسك في إدارة التسويق في مكان ما ولديك فريق عمل ولديكم ميزانية تم وضعها بناء على متطلبات معينة للسوق ولأهدافكم التي تودون تحقيقها، ولديكم ٣ قنوات اجتماعية تعملون عليها، وخلال العام ظهر قناتين تبناها عدد كبير من جمهورك المستهدف، ماذا ستفعل وكيف سيتم تقسيم ميزانيتك وفريقك ووقتك على هذه القنوات وهل سيرثر ذلك على النتائج التي ترتبط فيها نتائج أداءك وقسم التسويق عموماً.

لنأخذ هذه المحاور لتكون طريق واضح يمكنك اتخاذه لتحديد قناتك الاجتماعية المناسبة التي يجب أن تتواجد فيها.

أولا: هل عملاؤك المستهدفين وبناء على دراستك لهم وفهمك لشخصيتهم ضمن رسم شخصية العميل الهدف التي قمت بها عند البداية في وضع خططك وتحديد استراتيجياتك لتحديد جمهورك المستهدف، متواجدين في هذه القناة ومدى تفاعلهم اليومي أو الأسبوعي أو الشهري و أهميتها لهم في مرحلة اتخاذ القرار أو أي من خطوات الشراء في رحلة العميل للشراء منك. وهذا أمر أساسي لماذا ؟ لأن الجمهور إن لم يكن نشطاً ومتفاعلاً على هذه القناة بشكل كبير فليس من المجدي أصلاً الاستثمار فيها من وقت وجهد وميزانية وهذا هو المبدأ الأول لتحديد القناة . و هو التأكد ما إذا كان الجمهور الهدف متواجد على هذه القناة أم لا.

ثانياً: هل فريقك الحالي وميزانيتك تتحمل إنتاج محتوى لهذه القناة الجديدة. لأن القناة بطبيعة الحال تحتاج أن يكون لها رزنامة إنتاج محتوى مستقلة وبناء عليه ساعات عمل إضافية لفريق العمل وميزانية مخصصة لذلك . وهذا محور مهم جداً لأنه عادة في ممارسات التسويق الصحيحة سيكون لديك خطة للعام وفيها يتم تحديد المصادر التي تحتاجها لتحقق أهداف معينة. وهذا السبب يعني أنك ستكون مقيد بمحدودية في الصرف في وقتك وفي المال أيضاً. لهذا يجب أن تكون مصادرك الحالية معيار مهم لإتخاذ قرارك باستخدام قناة جديدة مع قنواتك الحالية في التسويق الاجتماعي أم لا.

ثالثاً : فريقك الحالي هل لديه الوقت الكافي لإدارة هذه القناة . بما أنك ستنتج لهذه القناة محتوى مخصص بناء على خطة واضحة ورزنامة دقيقة للإنتاج ، ستحتاج هذه القناة إلى إدارة للنشر والتفاعل مع الجمهور المستهدف أيضاً. هنا لديك محور أساسي ثالث لأن تتخذ قراراً باستخدام قناة جديدة وتضمها لمنظومتك من قنوات التسويق الرقمية أم لا.

بهذه المحاور الثلاثة لديك الأن منهجية بسيطة وعملية لأن تقدم على هذه الخطوة وتبدأ بإضافة قناة جديدة أم لا. وهذا ينطبق تماماً ما إذا كنت تتعامل مع وكالة تسويق لتنتج لك محتوى وتدير لك القناة ايضاً فسيكون هناك تكاليف كما ذكرت سابقاً.

محرك القرار هذا يعطيك أداة بسيطة في كل مرة يراودك الشك بأن القناة الجديدة مثل تك توك أو غيرها مناسبة لأن تستخدمها أم لا.

Comments(0)

Leave a Comment

Send this to a friend